ربما تظن أن متلازمة الاحتراق النفسي لا تحدث إلا نادرا، ولكن دعنا نسألك أولا كيف تشعر بالعمل لساعات طويلة مليئة بالتوتر وتزداد في طولها شيئا فشيئا؟، ألست تدفع ثمن كثرة المسؤوليات التي تتحملها والضغط العصبي الذي تتعرض له من صحتك الجسدية والعقلية، في الواقع الجميع قد يمر بهذه المرحلة من الانشغال الشديد، ولكن هل يمكن النجاة من كل هذا دون مقاساة متلازمة الاحتراق النفسي، لنتحدث أكثر عن هذا في المقال.

ما هي متلازمة الاحتراق النفسي

متلازمة الاحتراق النفسي تحدث في حال التعرض للعديد من الضغوطات العصبية في مكان العمل دون القدرة على حل هذه الضغوطات العصبية أو تخفيف حدة التوتر النفسي الذي يقاسيه الشخص في مجال عمله، وتوجد ثلاثة أبعاد رئيسية لمتلازمة الاحتراق النفسي وهي:

  • انخفاض الكفاءة والمهارات الوظيفية.
  • كثرة الأفكار السلبية المتعلقة بالعمل.
  • الشعور بالتعب والإرهاق الشديد وضعف الطاقة.

وعلى الرغم من أن البعض قد يطلق مصطلح الاحتراق النفسي على الضغوطات الحياتية بصفة عامة، إلا أن منظمة الصحة العالمية WHO لم تثبت متلازمة الاحتراق النفسي إلا لمجال العمل فقط.

تعرف على: اخطر انواع الفوبيا

اسباب الاحتراق النفسي

اسباب الاحتراق النفسي

العديد من العوامل قد تتداخل في حدوث متلازمة الاحتراق النفسي، ليس مكان العمل فقط قد يجلب لك المتاعب، ولكن أيضا الفروق الشخصية والأسلوب الذي تدير به حياتك قد يتدخلان في حدوثها على النحو الآتي:

الأسباب المتعلقة ببيئة العمل

  • ضعف التقدير أو مكافآت العمل.
  • القيام بالأعمال الصعبة أو الروتينية.
  • بيئة عمل سلبية أو فوضوية مليئة بالتوتر والضغط العصبي.
  • زيادة الطلبات والمهام المرغوب في أدائها في مجال العمل وتراكمها.

الأسباب المتعلقة بالفروق الشخصية

  • الرغبة في السيطرة على كل المهام وعدم الرغبة في تفويض الآخرين للقيام ببعضها.
  • الشخصية من النوع A أكثر عرضة للاحتراق النفسي من غيرها، فهي شخصية اعتادت على العمل الجاد وتحقيق العديد من الإنجازات.
  • الرغبة الدائمة في الوصول إلى الكمال المبالغ فيه في أداء المهام، فلا شيء قد يبدو جيدا بما فيه الكفاية.
  • التشاؤم المستمر من الواقع أو المستقبل.

الأسباب المتعلقة بأسلوب الحياة

  • عدم الحفاظ على عدد ساعات نوم كافية.
  • عدم وجود الدعم المعنوي من المحيطين.
  • العمل بصورة دائمة دون وجود وقت كافي للراحة.
  • تحمل العديد من المسؤوليات دون مساعدة الآخرين في بعضها.

مقالة حصرية: هل مرض الفصام مجنون؟

اعراض الاحتراق النفسي

كيف تشعر أنك بدأت في الدخول في هذه المتلازمة جراء بيئة العمل التي تتعايش فيها، دعنا نبين لك بعض أعراض الاحتراق النفسي الجسدية والنفسية والسلوكية لتستنتج بنفسك.

الأعراض الجسدية لمتلازمة الاحتراق النفسي

  • الإرهاق المستمر.
  • اضطرابات الشهية.
  • الشعور بالعجز والهزيمة.
  • عدم الشعور بالرضا أو بالإنجاز.
  • زيادة النظرة التشاؤمية باستمرار.
  • آلام الرأس والعضلات بصفة مستمرة.
  • ضعف الشغف والدافع للاستمرار في العمل.
  • ضعف مناعة الجسم وسرعة الإصابة بالأمراض.
  • الأعراض النفسية لمتلازمة الاحتراق النفسي.
  • الشعور الدائم بالفشل وضعف الكفاءة المهنية.
  • الشعور بالوحدة وكأنه الوحيد الموجود في العالم بأسره، وقد يكون السبب في هذا الشعور هو عدم وجود المساعدة أو الدعم العاطفي من المحيطين به.

الأعراض السلوكية لمتلازمة الاحتراق النفسي

  • الانسحاب من المسؤوليات التي اعتاد على تحملها.
  • الانعزال عن الآخرين والرغبة في الابتعاد عن الناس.
  • البعض قد يتجه إلى المخدرات لمحاولة مواجهة ما يشعر به.
  • إظهار الإحباط الذي يشعر به في كلامه مع الآخرين أو في أفعاله.
  • محاولات الابتعاد عن العمل مثل الذهاب إلى العمل متأخرا والعودة منه مبكرا وهكذا.
  • التسويف واستغراق وقت أطول للقيام بنفس المهام التي كانت تستغرق أقل من هذا.

اعراض الاحتراق النفسي

تعرف على: ما هي افضل مصحة نفسية لعلاج الاكتئاب؟ 

انواع الاحتراق النفسي

توجد ثلاثة أنواع رئيسية لمتلازمة الاحتراق النفسي وهي:

الاحتراق النفسي المستمر (الحاد) أو المتبوع بزيادة الإنهاك

حيث يرغب فيه الشخص في الحصول على بعض المكافآت أو القيام ببعض المهام وغيرها.

الاحتراق النفسي المُهمَل

وهو ينتج من شعور الشخص بالعجز عن أداء مهام العمل اليومية، وغالبا ما يكون سلبيا للغاية ولا يملك أي دافع من الدوافع الداخلية للعمل.

احتراق نفسي بسبب وجود تحدي ما في العمل

قد يكون السبب في الاحتراق النفسي في بعض الأحيان هي وجود تحديات كثيرة في العمل مثل ضعف فرص اكتساب الخبرات أو عدم الشعور بالتقدير، وغالبا ما يتأقلم هؤلاء الأشخاص عن طريق تجنب العمل قدر المستطاع.

مقالة رائعة: ما هي علامات المرض النفسي عند الزوج

ما هي مراحل الاحتراق النفسي

قد توجد العديد من الدراسات البحثية التي تحدثت عن مراحل الاحتراق النفسي، ومن أبرزها دراسة ماسلاش وجاكسون، حيث أثبتا أن مراحل الاحتراق الوظيفي تتمثل في كل مما يأتي:

الإنهاك الانفعالي:

والذي يشعر فيه الشخص بالتوتر الحاد واستنزاف طاقاته النفسية.

تبلد الشعور:

والتي يقصد بها هنا هي زيادة المشاعر السلبية تجاه الآخرين وعدم الشعور بالانتماء لهم.

ضعف الإنجاز الشخصي:

قد يتطور الأمر بعد ذلك إلى الشعور الدائم بالعجز عن أداء المهمات اليومية المطلوبة في العمل وضعف الدافع الشخصي للقيام بها.

اهم التفاصيل: حقائق هامة حول مضادات الاكتئاب وهل تسبب ادمان

خطوات علاج متلازمة الاحتراق النفسي

قد تبدو متلازمة الاحتراق النفسي مؤرقة للغاية، فليس العمل الذي تطمح في الحصول على الدخل الكافي منه هو الذي سيكون وبالا عليك وعلى حياتك الشخصية والأسرية، لهذا دعنا نتجنب كل هذا ونتحدث عن خطوات علاج متلازمة الإرهاق النفسي.

1- حاول زيادة علاقاتك مع الآخرين

غالبا ما تشعر أثناء مرورك بمرحلة الاحتراق الوظيفي أنك غير قادر على مواجهة المشكلات أو أن جميع ما تمر به ليس له إجابة شافية، لهذا تحدث عن المقربين منك زوجتك ربما أو أحد أفراد أسرتك عما تشعر به، واطلب منهم المساعدة، حاول كذلك زيادة علاقاتك مع زملائك في العمل، ولكن ابتعد عن الأشخاص السلبين قدر المستطاع.

2- أعد النظر في عملك مرة أخرى

قد يبدو العلاج الأمثل لمتلازمة الاحتراق الوظيفي هو ترك العمل الذي يؤرقك والبحث عن عمل آخر، ولكن قد يبدو السعي للقمة العيش والمسؤوليات المتكتلة مانعا للكثير من الناس لهذه الخطوة، لهذا توجد بعض الوسائل التي قد تساعدك على تقليل المشكلات التي تواجهها في العمل مثل محاولة إيجاد بعض القيم الإيجابية والبحث عن وقت للترويح عن النفس، والبحث عن شيء يوازن الحياة

3- أعد تقييم أولوياتك من جديد

ما الذي فقدته يجعلك تعيسا لهذه الدرجة؟ قد تكون هذه فرصة لأخذ قسطا من الراحة والتفكير في حياتك بصفة عامة، فقد توجد بعض المفاهيم المفقودة لديك والتي تحتاج منك إعادة استخراجها، أو ربما عليك إعادة التفكير في طموحاتك وأحلامك وما ترغب في حدوثه في المستقبل القريب.

4- توجه إلى حياة صحية أكثر

في حين تبدو مرهقا من العمل ومن مواصلته دون هوادة قد يبدو التوجه إلى التمرينات الرياضية أمراً مستبعداً بالنسبة لك، ولكن في الواقع الرياضة تعد ترياقا ساحبا لسموم التوتر والضغط العصبي الذي تواجهه، وادعم ذلك بالطعام الصحي البعيد عن الدهون المشبعة والمواد الكيميائية مع الحفاظ على قدر ثابت من النوم يوميا.

ودعنا نخبرك أن العمل أمر هام للغاية، ولكن وازن حياتك قدر المستطاع وحافظ على صحتك النفسية والجسدية مهما كثرت مسؤولياتك ومهامك باتباع النصائح التي أخبرناك بها في المقال.

إقرأ أيضاً: دليلك حول انواع الامراض العقلية والنفسية

اهم الأسئلة الشائعة عن الاحتراق النفسي

دارت العديد من الأبحاث عن متلازمة الاحتراق النفسي أو الاحتراق الوظيفي، فهي تعد من أبرز الظواهر التي تجعل الشخص غير راغبا في العمل أو حتى في الحياة، لهذا تدار العديد من الأسئلة حول هذه الظاهرة ودعنا نستعرض أبرزها الآن

ما الفرق بين الضغط النفسي والاحتراق النفسي؟

اتوجد العديد من الفروق بين الاحتراق النفسي والضغط النفسي والتي يعد أبرزها أن الضغط النفسي قد يؤدي بك إلى الانعزال أو الاكتئاب بينما متلازمة الاحتراق الوظيفي قد تؤدي بك إلى الانزعاج العصبي.

كيف أشعر أنني على طريق الإصابة بمتلازمة الاحتراق النفسي؟

إن كنت تشعر أن كل يوم تمر به هو يوم سيء أو أنك دائما مستنفذ الطاقة أو أن التفكير في العمل أصبح مضيعة للوقت أو مدمرا لصحتك النفسية أو إن كنت تشعر أن لا شيء تفعله يُقدّر أو يحدث فرقا فلا شك أنك هنا بحاجة إلى المساعدة.

هل يمكن علاج متلازمة الاحتراق النفسي بدون أدوية؟

قد تؤدي متلازمة الاحتراق الوظيفي إلى الانزعاج العصبي في بعض الأحيان لهذا قد توصف بعض الأدوية العلاجية إن دعت الضرورة، ولكن دون ذلك توجد بعض الخطوات الهامة التي قد تساعدك على التخلص من هذه المتلازمة والتوقف عنها قبل أن تصل إلى بعض المضاعفات.