الفرق بين الكبتاجون والترامادول كبير ولكن بالرغم من ذلك الاثنان يُعتبران من أكثر المخدرات انتشاراً، سنتعرف في هذا المقال على أهم نقاط الفرق بين مخدر الكبتاجون والترامادول وما أضرار كل منهما وكيفية علاج الإدمان من تلك المخدرات وهل يتشابهان في بعض الأشياء؟

ما هو الكبتاجون؟

حبوب الكبتاجون هو مخدر يحتوي على مادة “فينيثايلين” المشتقة من مادة الأمفيتامين التي تعمل كمحفز للجهاز العصبي، يشعر الشخص عند تعاطي الكبتاجون بقوة خارقة حتى أن البعض يصف حبوب الكبتاجون بالحبوب السحرية فإلى جانب القوة يشعر الشخص بالطاقة والنشاط وعدم الرغبة في الأكل أو النوم وثقة بالنفس وشجاعة غير مسبوقة.

عندما تم تصنيع الكبتاجون في البداية في أوائل الستينات تم تجربة استخدامه في علاج بعض الأمراض مثل مرض التغفيق ومرض فرط الحركة ونقص الانتباه ولكن سرعان ما تم اكتشاف الكثير من اضرار الكبتاجون وقابلية إدمانه أعلى بكثير من فاعليته في علاج تلك الأمراض وتم تصنيف الكبتاجون كمادة قابلة للإدمان.

ما هو الترامادول؟

تم تصنيع الترامادول كمادة بديلة للمورفين في تسكين الألم، يستخدم الترامادول في تسكين الآلام المزمنة لمرضى السرطان وآلام ما بعد الحوادث والعمليات الكبيرة ورغم أن له تأثير يقدر ب 1/10 من تأثير المورفين إلا أن الترامادول أكثر أماناً من المورفين ويسبب الإدمان بصورة أقل من نظيره. يعمل الترامادول عن طريق تقليل الإشارات العصبية المسببة للألم وفي نفس الوقت يقوم بزيادة بعض الناقلات العصبية في المخ مثل السيروتونين الذي يجعل الشخص يشعر بالراحة والسعادة والاسترخاء.

تعرف معنا: ما هي معايير اختيار أفضل طبيب لعلاج الادمان؟

الفرق بين حبوب الكبتاجون وحبوب الترامادول

هناك عدة فروقات بين حبوب الكبتاجون وحبوب الترامادول تظهر في هذا الجدول التالي:

أولا: حبوب الكبتاجون

  • المادة الفعالة: الأمفيتامين”فينيثايلين”
  • الاستخدامات الطبية: من فوئد الكبتاجون قديماً استخدامه في علاج بعض الأمراض مثل مرض التغفيق واضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه.
  • أشكال الدواء: يتوفر في شكل حبوب فقط.
  • تاريخ تصنيعه: عام 1961م.
  • وظيفته الرئيسية: لا يوجد له استخدامات طبية الآن ويُصنف كمادة إدمانية.
  • الأعراض: الأرق- نشاط- السعادة- طاقة عالية- فقدان للشهية.
  • الأعراض الجانبية: الهلاوس- الاكتئاب- جفاف الفم- ضعف العضلات- مشاكل القلب.

ثانيا: الترامادول

  • المادة الفعالة: ميثايل سيكلوهيكسانول هيدروكلوريد
  • الاستخدامات الطبية: يُستخدم إلى اليوم في تسكين الآلام المزمنة مثل آلام مرضى السرطان وفي تسكين الألم بعد الحوادث والعمليات الكبيرة (شبيه بباقي الأفيونات).
  • أشكال الدواء: هناك منه عدة أشكال أخرى غير الحبوب مثل الحقن والكبسولات ونقاط تحت اللسان.
  • تاريخ تصنيعه: عام 1963م.
  • وظيفته الرئيسية: دواء طبي فعال ولكن يمكن إدمانه إذا تم تناوله بطريقة خاطئة.
  • الأعراض: تسكين للألم- الاسترخاء- السعادة- تقليل التوتر.
  • الأعراض الجانبية: الدوار- الصداع- الإمساك- جفاف الفم- فقدان الطاقة- الغثيان والقيء.

تعرف أيضا: ما الفرق بين الافيون والترامادول؟

شاهد فيديو مدة بقاء الكبتاجون والترامادول في الجسم (الدم والبول واللعاب والشعر)

الفرق بين الكبتاجون والترامادول من حيث مدة البقاء في الجسم:

تختلف مدة بقاء المخدرات او الادوية المخدرة في الجسم بحسب عدة عوامل مثل:

  1. فترة تناول الأدوية: كلما زادت فترة تناول الأدوية زادت المدة.
  2. الجرعات: الجرعات الأقل من الدواء تخرج من الجسم بصورة أسرع.
  3. السن: كلما تقدم الشخص في العمر تزيد مدة بقاء الأدوية في الجسم.
  4. الحالة الصحية للشخص: أمراض مثل الفشل الكلوي أو أمراض الكبد تزيد من مدة بقاء الأدوية في الجسم.
  5. شرب الماء: معدل شرب الماء يؤثر على مدة بقاء الأدوية في الجسم، شرب الماء الكثير يجعل الجسم يتخلص من الأدوية بصورة أسرع.

مدة بقاء الكبتاجون في الجسم:

يبقى تأثير الكبتاجون في الجسم لمدة 12 ساعة ويمكن الكشف عن الكبتاجون في الدم لمدة يومين من آخر جرعة كبتاجون تم تناولها، ويتم الكشف عن كبتاجون في البول لمدة 5 أيام من آخر جرعة ويبقى الكبتاجون في الشعر لمدة تقترب من الثلاثة أشهر.

مدة بقاء الترامادول في الجسم:

تستمر مدة بقاء الترامادول في الدم واللعاب لمدة يومين ويمكن الكشف عن المادة الفعالة للترامادول في البول بعد 4 أيام من آخر جرعة تم تناولها وتبقى المادة الفعالة للترامادول لمدة 3 أشهر في الشعر.

تعرف على: أشهر الأدوية التي تظهر في تحليل المخدرات

الفرق بين الكيتاجون والترامادول من حيث اعراض الانسحاب

الفرق بين الكبتاجون والترامادول من حيث أعراض الانسحاب:

أعراض الانسحاب هي الأعراض التي تبدأ بالظهور عند التوقف المفاجئ عن تعاطي المخدرات وعادةً هي أصعب مرحلة تواجه المدمن عندما يبدأ رحلة العلاج لذلك يجب أن يتم وقف تعاطي المخدرات تحت إشراف طبي في مراكز علاج الادمان المتخصصة.

أعراض انسحاب الكبتاجون:

تبدأ اعراض ترك الكبتاجون بعد يومين من التوقف عن تناول حبوب الكبتاجون وتبدأ الأعراض بصورة خفيفة أولاً ثم تبدأ في الازدياد وغالباً ما تنتهي بعد مدة أسبوع، أعراض انسحاب الكبتاجون نتيجة أن تلك الحبوب تحفز الجهاز العصبي بصورة مستمرة ومع الوقت يُصبح الجهاز العصبي في حالة ترقب للجرعة القادمة من الدواء ليستطيع العمل بنشاط وسعادة وتبدأ المواد المسئولة عن شعور الإنسان بالسعادة تتوقف يوماً بعد يوم معتمدة بالكلية على الدواء. عند وقف إمداد الجسم بالدواء تظهر عدة أعراض. أهم تلك الأعراض هي:

  • الكوابيس.
  • آلام عامة.
  • زيادة الشهية.
  • التعب وكثرة النوم.
  • بطء في الحركة واتخاذ القرار.
  • الشعور بالغضب والعصبية والاكتئاب.

أعراض انسحاب الترامادول:

تختلف أعراض انسحاب الترامادول عن باقي الأفيونات لأن الترامادول يعمل على تسكين الألم بطريقتين مختلفتين، عند تناول الترامادول يدخل الترامادول في الدم ويعبر أغشية المخ ويصل إلى عدة مناطق في الجهاز العصبي المركزي تُسمى المستقبلات الأفيونية (opioid receptors) تلك المستقبلات تعمل على تقليل الإشارات العصبية الخاصة بالألم.

الطريقة الثانية التي يعمل بها الترامادول هي منع امتصاص بعض المواد الكيميائية وزيادة إفرازها مثل السيروتونين والنورابينفرين التي تخفف من إحساس الألم وتعطي إحساس بالراحة والسعادة. لذلك عند التوقف المفاجئ عن أخذ الترامادول تبدأ نوعان من الأعراض الانسحابية بالظهور:

الأعراض الانسحابية التقليدية للترامادول:

  • الغثيان.
  • الإسهال.
  • القيء.آلام العضلات.
  • آلام عامة في الجسم.

الأعراض الانسحابية الغير تقليدية للترامادول:

  • الهلوسة.
  • نوبات الهلع.
  • جنون العظمة.
  • القلق الشديد.
  • تنميل في الأطراف.
  • الارتباك والتشويش.

90% من الأشخاص الذين يتعاطون الترامادول بصورة معتادة سيصابون بالأعراض التقليدية للترامادول و 10% فقط يمكن أن يعانوا من الأعراض الانسحابية الغير تقليدية للترامادول، عادة تبدأ اعراض انسحاب وتنظيف الترامادول من الجسم بعد 12 ساعة من التوقف عن تناول الترامادول بأعراض شبيهة لأدوار البرد وتزيد حدتها خلال عدة أيام وتستمر الأعراض النفسية للترامادول لفترة أطول من ذلك.

إقرأ أيضاً: ما الفرق بين الكوكايين والشبو؟

علاج الكبتاجون والترامادول بالادوية

علاج الكبتاجون والترامادول بالادوية:

يتم علاج الكبتاجون والترامادول في مصحات علاج الإدمان عن طريق التدرج في سحب تلك المواد المخدرة من الجسم ومحاولة السيطرة على الأعراض الانسحابية التي تظهر عن طريق الأدوية، يمر علاج إدمان الكبتاجون وعلاج ادمان الترامادول بدون الم في مستشفى الأمل عن طريق عدة خطوات:

  • مرحلة الكشف عن الكبتاجون والترامادول في الجسم:

نبدأ رحلة علاج إدمان الترامادول والكبتاجون عن طريق الكشف على المريض وتحديد فترة التعاطي وكمية المخدر التي أعتاد على تعاطيها والصحة العامة للجسم.

  • مرحلة سحب سموم الكبتاجون والترامادول من الجسم:

تتم تلك المرحلة عن طريق استخدام بعض الأدوية التي تساعد في السيطرة على أعراض الانسحاب مثل دواء نالتريكسون ودواء مودافينيل ودواء بوبروبيون. تعمل تلك الأدوية على علاج الأعراض الانسحابية للمخدرات ووقف تأثير المخدر على الجسم.

  • مرحلة إعادة التأهيل النفسي:

الترامادول والكبتاجون لهما تأثير نفسي على المدمن وتظهر عدة أمراض نفسية عند تعاطي تلك المخدرات لمدة طويلة لذلك يجب على المريض الخضوع لجلسات العلاج النفسي للتخلص من تلك الآثار وليستطيع الاندماج في المجتمع مرةً أخرى.

  • مرحلة متابعة المريض بعد العلاج:

تستمر مستشفى الأمل للطب النفسي وعلاج الإدمان في متابعة المريض بعد انتهاء مراحل العلاج لتقديم الدعم والحرص على عدم عودة المريض للإدمان مرةً أخرى.

مدة علاج ادمان الكبتاجون والترامادول:

تتراوح مدة علاج مدمن الكبتاجون والترامادول في مستشفى الأمل من 3 أشهر إلى 6 أشهر حسب البرنامج العلاجي الذي يتم تحديده للمريض بعد الكشف عليه وتحديد فترة الإدمان ومعدل تعاطي المخدر والأعراض الجسدية والنفسية التي يشعر بها.

إقرأ المقالة الكاملة: ما هي مدة علاج الادمان بالتفصيل؟

الأسئلة الشائعة حول مخدر الكبتاجون والترامادول:

بالتأكيد يوجد العديد من الأسئلة التي تود ان تسألها عن حبوب الكبتاجون والترامادول، اليكم أهم تلك الأسئلة وإجاباتها.

هل الترامادول منشط بديل عن الكبتاجون؟

انتشر استخدام الترامادول كبديل عن الكبتاجون بين المدمنين حيث يعمل الترامادول على تسكين الألم وزيادة الإحساس بالارتياح الذي يجعل المدمن غير قادر على الابتعاد عن الدواء.

كيف يمكن التخلص من الاشتياق للكبتاجون والترامادول؟

في فترة سحب السموم من الجسم يزيد الشعور بالاشتياق إلى الكبتاجون والترامادول لذلك يتم التعامل مع تلك الحالات عن طريق أدوية علاج الادمان التي تقلل من ذلك الشعور وتمنع باقي الأعراض الانسحابية.

هل يمكن ترك الكبتاجون والترامادول بدون علاج؟

لا يمكن التوقف عن استخدام الكبتاجون والترامادول دون الخضوع للعلاج لأن هناك بعض الأعراض الانسحابية الخطيرة التي تبدأ في الظهور التي تحتاج إلى تدخل طبي، كما أن قابلية العودة للإدمان تزيد عند التوقف عن الإدمان بمفردك.

إقرأ أيضاً: ما هي حقيقة فوائد التامول للجنس؟

الخلاصة:

تم تصنيع الترامادول و الكبتاجون في البداية لأغراض طبية ولكن تم تداولهم بعد ذلك كمواد إدمانية، هناك عدة فروق بين الترامادول والكبتاجون مثل الاستخدامات الطبية لكل دواء والأعراض الجانبية والمادة الفعالة لكل منهما. علاج إدمان الترامادول والكبتاجون يتم عن طريق عدة مراحل ولا يمكن ترك إدمان الترامادول والكبتاجون دون إشراف طبي.