اتصل بنا الآن

+91-9876-54321

121 بارك درايف

Varick St, Newyork 1006

الاثنين – السبت

09.00AM to 18.00 PM

أضرار المخدرات على الفرد والأسرة والمجتمع

2020-03-18T15:08:29+00:00 مارس 3rd, 2020|مواد مخدرة|

أضرار المخدرات على الفرد والأسرة والمجتمع لا يمكن الاستهانة بها، وهي تختلف من شخص لآخر حسب نوع المخدر الذي يتم تعاطيه، وكذلك مدة التعاطي، والطريقة المستخدمة والتي تتنوع فيما بين البلع أو الاستنشاق او الحقن، وغيرها من الطرق الأخرى التي يتفنن المدمن في ابتكارها للحصول على أكبر قدر ممكن من النشوة والسعادة. ونعرض لك من خلال التقرير التالي آثار تعاطى المخدرات، و أضرار المخدرات على المجتمع والأسرة والشباب، وما هي طرق الوقاية والتغلب على أضرار إدمان المخدرات.

آثار تعاطي المخدرات ؟ تتلف الدماغ..!!

تمتد آثار تعاطي المخدرات لتشمل جميع أجهزة الجسم، ومن أهم وأسرع الأعضاء التي تتأثر بادمان او تعاطى المواد المخدرة هيا الدماغ، لأن المواد الكيميائية التي يحتوي عليها المخدر تستهدف زيادة كمية الدوبامين الذي يتحكم في مراكز الشعور بالجسم، مما يغير من كيفية عمل خلايا المخ، ويؤثر على قدرة الشخص على اتخاذ القرارات المختلفة، ويدفعه بمرور الوقت إلى تجربة أنواع جديدة من المخدرات، أو زيادة جرعة التعاطي.

لكن هل تبقى اثار تعاطى المخدرات حتى وان توقفت !!؟ وماهى العوامل المؤثرة فى ذلك ؟ 

نجيب عليك، تستمر بعض آثار تعاطي المخدرات لفترة طويلة من الوقت حتى وان توقف الشخص عن تعاطى المخدرات، بينما بعض الآثار الأخرى يمكنها أن تنتهي بمجرد التوقف عن تناول المخدر، و يرجع ذلك في الأصل إلى نوع المخدر، والحالة الصحية للمريض، وكذلك طريقة التعاطي، وتعد الحقن اسرع ابواب الادمان لما لها آثارًا فورية وقوية بمجرد تعاطي المخدر، بينما قد تتأخر الآثار الناتجة عن التعاطي بالبلع في الظهور على الشخص.

أضرار إدمان المخدرات على المجتمع

أضرار إدمان المخدرات لا تقتصر على الفرد فقط، بل تمتد لتشمل العائلة والأصدقاء والمجتمع ككل، وتتنوع ما بين أضرار صحية واقتصادية وأمنية.

على المستوى الصحي، تتلخص الكارثة في أن مشاركة أكثر من شخص في تعاطي المخدر عن طريق الحقن يسبب انتشار الأمراض الخطيرة مثل الإيدز، والتهاب الكبد الفيروسي، وغيرها من الأمراض الأخرى المعدية.

أما بالنسبة للمستوى الاقتصادي للمجتمع، فكلما ارتفع عدد المدمنين كلما تدهور الاقتصاد، لأن الشخص المدمن لا يستطيع العمل بدوام كامل، خاصة وإن كانت مهنته تعتمد على القوة والتركيز، لأن ارتكاب أي خطأ ولو كان بسيطًا قد يسبب كوارث كبيرة، وهو ما يقلل من الانتاجية والكفاءة.

وبالانتقال إلى أمن وسلامة الآخرين، فمن أسوأ الجرائم التي قد يرتكبها الشخص المدمن، التعامل بعنف شديد مع الأهل، بالإضافة إلى الاعتداء الجسدي على الآخرين في أي وقت، وكذلك سرقة الأموال والممتلكات، وهو ما يفاقم من أضرار المخدرات وأثرها على المجتمع.

أضرار المخدرات الجنسية ؟ العقم الجنسي..!!

أضرارا المخدرات الجنسية للرجال: تؤثر المخدرات على القذف والانتصاب والخصوبة والنشوة الجنسية لدى الذكور، وقد ينتهي الأمر بالعجز الجنسي والعقم. حيث أن معظم أنواع المخدرات تحد خللاً بمستويات الدوبامين أو التستوستيرون مما يقلل من الرغبة الجنسية، ومن أهم أضرار المخدرات الجنسية أنها تسبب ضعف الانتصاب الناتج عن قلة تدفق الدم إلى الأعضاء التناسلية.

أما بالنسبة للنساء : فهن يتناولن المخدرات بكمية صغيرة ولفترة قصيرة نسبيًا، مما يحدث خللاً بالهرمونات التي تتحكم في الدورة الشهرية والخصوبة، وكذلك الحمل، وكشفت الدراسات أن أهم الأسباب التي تدفع النساء لتناول المخدرات هي التخلص من الألم الجسدي، ومكافحة الإرهاق.

اضرار المخدرات على الفرد والاسرة والمجتمع

أضرار المخدرات على الفرد

يمكن تقسيم أضرار المخدرات على الفرد إلى 3 أنواع، وهم:

  • الأضرار الصحية: وتتمثل في الأمراض التي يصاب بها بعد مرور فترة على تعاطي المخدر، مثل السكتات القلبية، والفشل الكلوي، والإيدز.
  • الأضرار النفسية: وهي التي تتلخص في الشعور ببعض الاضطرابات النفسية مثل القلق الدائم، والاكتئاب الشديد، والشعور بالحزن، والرغبة في العزلة عن الآخرين
  • أضرار المخدرات الاجتماعية:وتتلخص في تدني نظرة المجتمع والأشخاص المحيطين للمدمن، بالإضافة إلى وصمة العار التي تلحق بالشخص طوال حياته.

أضرار المخدرات على الأسرة

الأطفال الذين يتعاطى أحد أبائهم المخدرات باستمرار هم أكثر عرضة للإيذاء الجسدي الناتج عن السلوكيات العنيفة الصادرة عن الأم أو الأب المدمن، كما أنهم يعانون من الإهمال الدائم لانشغال الأهل عنهم بتعاطي المخدرات، وقد خلصت نتائج الأبحاث التي أجريت في هذا الشأن إلى أن الآباء المدمنين يمنحون المخدرات أفضلية على حساب صحة ورعاية أطفالهم.

ومن أصعب أضرار المخدرات على الاسرة التفكك العائلي الذي يحدث بسبب قلة الثقة بين الزوجين، والتصرف بعنف دائم، مع عدم الاكتراث بمصلحة الأبناء، وتدهور الوضع الاجتماعي للعائلة، فتنشأ رغبة قوية لدى المرأة بالانفصال عن الزوج والابتعاد عنه. ولأن الجرعات الزائدة من المخدر تسبب الوفاة المفاجئة، فقد تحدث صدمة نفسية قوية لدى أحد أفراد الأسرة جراء وفاة الشخص المدمن سواء كان الأب أو الأم أو أحد الأشقاء، وهو ما يتطلب الخضوع إلى علاج نفسي لفترة طويلة من الوقت.

أنت من تجعل من طفلك شخص مدمناُ للمخدرات ..!!! اقرئ السبب ...

حسبما أشار بعض علماء النفس في بحث عن اضرار المخدرات، فمن بين كل 5 أطفال هناك طفل ينشأ في منزل يعاني فيه أحد الآباء من الإدمان، وهو ما يخلق آثار طويلة المدى على الطفل أبرزها أنه يصبح أكثر عرضة للإدمان خلال مرحلة البلوغ، بالإضافة إلى الإيذاء النفسي الذي يعاني منه الطفل طوال الوقت بسبب نظرة الآخرين له، مما يساهم بشكل كبير في تأخر النمو العقلي، والمعاناة من الاضطرابات النفسية الحادة.

من أضرار المخدرات على الأسرة الأكثر شيوعًا

  • المعاناة من توتر العلاقات.
  • تدهور الوضع المادي.
  • ضعف الأداء الدراسي للأطفال.
  • الهروب من المنزل.

أضرار المخدرات على الإنسان

  • التسبب في ضعف الجهاز المناعي
  • الشعور بالقيء والغثيان طوال الوقت
  • آلام شديدة بالمعدة
  • فقدان الشهية والوزن بشكل كبير
  • الإصابة بفشل الكبد والكلى
  • الإصابة بالسكتات الدماغية
  • تدمير خلايا المخ
  • تدمير الرئتين
  • ضعف الذاكرة والاستيعاب
  • زيادة حجم الثدي لدى الرجال
  • الإصابة بأمراض القلب والشرايين، والتي تشمل عدم انتظام ضربات القلب أو التهابات الأوعية، أو النوبات القلبية المتكررة.

يمكن لهذه الاضرار أن تكون آثار المخدرات على الإنسان قصيرة أو طويلة المدى، بحسب كل نوع مخدر وجرعة التعاطى.

أضرار تعاطي المخدرات الدينية

أحد أهم الشروط الأساسية لتنفيذ العبادات أن يكون الإنسان عاقل ومدرك لما يفعله، وتعاطي المخدرات يذهب العقل ويدخل الفرد في حالة من اللاوعي بما يحدث حوله، وبالتالي لا تقبل العبادات منه، وجاء ذلك صريحًا في الكثير من النصوص القرآنية والأحاديث النبوية الشريفة، وبالحديث عن الصلاة يقول تعالى في سورة النساء: “يا أيها الذين آمنوا لا تقربوا الصلاة وأنتم سكارى حتى تعلموا ما تقولون”، لذا فمن أبرز أضرار تعاطى المخدرات الدينية عدم قبول العبادات من الصلاة والصوم والحج وقراءة القرآن إلى أن يتوب الشخص ويتوقف عن التعاطي ويعود إلى الطريق الصحيح.

السؤال الهام .. هل تستطيع او يستطيع مدمن المخدرات التغلب على الادمان بمفرده ؟

شاهد هذ المقطع لتعلم الاجابة….

آثار إدمان المخدرات على الشباب

تنمو عقول الشباب وتتطور حتى الوصول إلى منتصف العشرينيات من العمر، وفي حالة تعاطي المخدرات خلال المراحل العمرية المبكرة، يحدث تداخلًا كبيرًا بين تكوين ونمو العقل مع آثار المخدر، مما يؤثر بطريقة كبيرة على قدرة الشاب على إتخاذ القرارات، وهو ما يعرضه إلى الإتجاه إلى السلوكيات السلبية مثل إقامة علاقات جنسية غير آمنة فينتهي الأمر بإصابته بأمراض فيروسية مثل الإيدز.

ومن أهم آثار إدمان المخدرات على الشباب زيادة فرص الإصابة ببعض الأمراض الخطيرة، مثل أمراض القلب والشرايين، والمعاناة من اضطرابات النوم، وهو ما يفقد الشاب القدرة على الاستمتاع بحياة طبيعية خالية من المشكلات الصحية.

ويمكن تلخيص أثر المخدرات على الشباب في النقاط التالية

  • عدم القدرة على تكوين علاقات صداقة قوية.
  • الميل إلى العزلة والانطواء.
  • عدم الاعتناء بالمظهر الخارجي.
  • الشعور بالحزن والتعب طوال الوقت.
  • اضطراب الشهية.
  • الثرثرة باستمرار.
  • سوء الحالة المزاجية.
  • تدني المستوى التعليمي.
  • السرقة والكذب.
  • فقدان القدرة على التركيز.

المخدرات وآثارها على الحالة النفسية للمتعاطي

مع بداية التعاطي، يشعر الشخص بالسعادة والنشوة والراحة والاسترخاء، ولكن بمرور الوقت تبدأ العديد من الآثار السلبية في الظهور على المدمن، حيث تتحول كل المشاعر الإيجابية إلى سلبية، ويبدأ الشخص في المعاناة من بعض الاضطرابات النفسية التي تستمر لفترة طويلة من الوقت، وأبرزها القلق والارتباك والأرق، وقلة التركيز والاستيعاب، والشعور بالحزن الشديد حتى في الأوقات التي لا تتطلب ذلك.

ويسبب الإدمان في بعض الحالات الإصابة باضطراب نفسي مزمن، وهو ما يجبر المريض بعد التعافي إلى الخضوع لعلاج نفسي لفترة طويلة لتجاوز تلك التغيرات التي مر بها نتيجة اضرار المخدرات وما الحقته به .

ولكن هل لهذه الاضرار تأثيراً واضحاً على سلوك الانسان الظاهرى ..؟ أكمل معرفتك..

ما هو تأثير المخدرات على سلوكيات المدمن؟

لا تتوقف أضرار إدمان المخدرات على الأضرار الصحية فقط، لكن هناك بعض السلوكيات السلبية التي ترتبط ارتباطًا وثيقًا بتعاطي المخدرات، وأبرزها الميل إلى العنف والعدوانية في التعامل مع الآخرين، بالإضافة إلى فقدان القدرة على إتخاذ القرارات الصحيحة، والتعامل بطريقة خاطئة مع كافة الأحداث التي يمر بها.

اليك بعض الاحصائيات …

ولكي تعرف جيدًا ما هو تأثير المخدرات على سلوكيات المدمن؟، يمكنك الرجوع إلى بعض الإحصائيات التي أخلصت إليها بعض الدراسات والأبحاث، وعلى سبيل المثال كشفت بعض الدراسات التي أجريت في الولايات المتحدة الأمريكية أن ما يقرب من 80% من الجرائميرجع سببها إلى تناول المخدرات والمشروبات الكحولية، وخلصت النتائج إلى أن حوالي 12 مليون شخص يقودون تحت تأثير المخدرات، وما يقرب من 16% من حوادث السيارات تنتج عن تعاطي المخدرات.

اضرار المخدرات على السلوك

  • السلوك العدواني.
  • الهلوسة السمعية أو البصرية.
  • الإصابة بجنون العظمة.
  • فقدان السيطرة على النفس.
  • عدم القدرة على إتخاذ القرارات.
  • التسرع والاندفاع عند التعامل مع الآخرين.

جميع الآثار السلوكية السابقة قد تسبب عواقب وخيمة للفرد والمجتمع، حيث أنها تدفع الشخص إلى ارتكاب الجرائم، كما تزيد من نسبة البطالة والحوادث.

خطوات تساعدك علي الابتعاد نهائياً

4 خطوات تساعدك على الابتعاد نهائيًا عن تعاطي المخدرات. الحل..!!

تتنوع طرق الوقاية والتغلب على أضرار إدمان المخدرات، ولكن الأمر يتطلب منك الاستمرار والوعي بأهمية ما تقوم به، وإدراك حجم الخطورة التي ينطوي عليها الإدمان، وإليك أهم 4 خطوات تساعدك على الابتعاد نهائيًا عن تعاطي العقاقير المخدرة:

1- التعرف على الأسباب الدافعة إلى الإدمان

يجب أن تحدد العوامل والظروف التي تدفعك إلى تعاطي المخدر، على سبيل المثال يمكنك توجيه بعض الأسئلة إلى نفسك مثل ….

 حول ما هي أكثر الأوقات التي تفكر فيها بالمخدر ؟
ما المواقف التي تدفعك نحو التفكير في التعاطي ؟
وكذلك الغرض الأساسي من التعاطي ما إذا كان لمكافحة التوتر، أو الهروب من الضغط النفسي ؟

بعد الإجابة على الأسئلة حول الظروف والعوامل التي التي تزيد من رغبتك في الإدمان، عليك وضع مجموعة من الحلول للتعامل مع هذه الدوافع والالتفاف حولها لتفادي خطر اضرار المخدرات.

2- مكافحة الفراغ والملل

يعاني الكثير من الأشخاص من الشعور بالفراغ والملل الشديد من الأشياء التقليدية مثل مشاهدة التلفاز، ولا يجدون أشياء جديدة يمكنها أن تسعد أوقاتهم، لذا قم بإعداد قائمة مميزة بالأشياء التي يمكنك القيام بها، وخلال أوقات فراغك ابدأ في تنفيذ بعض الأشياء التي تحتوي عليها القائمة.

ويمكنك أيضًا أن تخرج للسير في الهواء الطلق والاستمتاع باكتشاف بعض الأماكن الجديدة التي لم تقم بزيارتها مسبقًا، أو التقي ببعض الأشخاص الجدد لقضاء وقت مميز في بعض الأنشطة الاجتماعية أو الترفيهية.

3- الحصول على الدعم والمساندة

لا تتردد في الحصول على دعم ومساندة الآخرين لكي تتجاوز الفترات السيئة التي تمر بها، سواء كانت تلك المساندة من الأهل أو الأصدقاء أو مركز علاج إدمان.

4- الابتعاد عن الضغوط النفسية

يتعرض كافة الأشخاص إلى الضغوط النفسية باستمرار سواء على مستوى العمل أو الدراسة أو العلاقات الشخصية، وهنا قد تشعر بأن التوتر بدأ في التمكن منك وأنك في حاجة إلى الابتعاد عنه بأي طريقة ممكنة، وبدلًا من اللجوء إلى المخدر يمكنك إتباع الخطوات التالية وسوف تشعر بتحسن سريع:

  • الحل….

أغمض عينيك ثم خذ نفسًا عميقًا.
يمكنك البدء في العد حتى رقم 10 والتركيز على أي شيء جيد.
ممارسة أي نوع من الرياضيات التي تنقي الذهن مثل المشي والسباحة أو اليوجا.
بإمكانك الاستماع إلى موسيقى هادئة لتحسين حالتك النفسية.

والخلاصة …

المخدرات آفة اجتماعية لا يمكن الاستهانة بأضرارها التي تخرج من إطار التأثير على حياة المدمن فقط، لتمتد إلى الأسرة والمجتمع ككل، وعلى الرغم من تعاظم أضرار المخدرات الصحية والسلوكية والنفسية، إلا أن الوقت مازال أمامك لكي تحصل على المساعدة والدعم اللازمين، تواصلك معنا هو الخطوة الأولى في رحلة الوصول إلى التعافي، لا تتردد فريق مستشفى الأمل لعلاج الإدمان والطب النفسي دائمًا في انتظارك.

اعرف اكثر عن …

الاعراض الانسحابية للمخدرات
5 طرق فعالة لعلاج الادمان
تحليل الكشف عن المخدرات
مدة بقاء المخدرات فى الدم والبول

القرار لك و علينا توصيلك بسلام والعودة مجدداً الى شخصك الذي تعرفه ويعرفك.

اترك تعليقا

راسلنا على WhatsApp أو SnapChat أو Instagram
error: Content is protected !!