اتصل بنا الآن

+91-9876-54321

121 بارك درايف

Varick St, Newyork 1006

الاثنين – السبت

09.00AM to 18.00 PM

الترامادول والجنس – وما الفرق بين الترامادول والفياجرا؟

2019-03-05T14:56:59+00:00 فبراير 27th, 2019|الإدمان|

الترامادول والجنس أحد المصطلحات المتلازمة التي يكثر انتشارها بين الناس ونتيجة لغياب المعلومات الصحيحة فإن هناك اعتقاد شائع بقدرة الترامادول على تقوية الحياة الجنسية، الأمر الذي يخالف الرأي الطبي تماما حيث يعمل الترامادول على التسبب في كثير من المشكلات الصحية المتعلقة بالحياة الجنسية تشمل ضعف القدرة وفقدان الرغبة والشهوة الجنسية مما يترتب عليه انهيار الحياة الجنسية بالكامل .

 

تأثير الترامادول والجنس:

على الرغم من المعلومات المتداولة بين الناس أن الترامادول وعلاقته بالجنس تظهر بشكل ايجابى وعلى الرغم من إبراز فوائد الترامادول والجنس بشكل مغالط للزيادة من ترويج المخدر، إلا أن الحقيقة تخالف الواقع تماما، لأن الترامادول مسكن يعمل على استرخاء الجهاز العصبي وضعف القوة البدنية من ضمنها القوة الجنسية التي تتعرض للضعف ويظهر تأثير الترامادول وعلاقته بالجنس في عدة أشكال هي:

  • يعمل الترامادول على القذف المبكر.
  • يقلل النشوة الجنسية.
  • يعمل على ضعف وظيفة الانتصاب.
  • يقلل من مستوى هرمون التستوستيرون testosterone المسؤول عن الرغبة الجنسية.
  • يقلل من مستوى الطاقة اللبيدنيه المسؤولة عن القوة الجنسية.
  • يسبب إدمان الترامادول ارتكاب تصرفات جنسية خطيرة ممكن أن تؤدي إلى الإصابة بالامراض المعدية.
  • يعمل الترامادول على خلق نوع من الإشباع الجنسي وبالتالي يؤدي إلى الفتور وعدم الرغبة في العلاقة الجنسية.
  • نقص الطاقة الجسدية وعدم قدرة الجهاز العصبي على القيام بأنشطته البدنية بما فيها النشاط الجنسي الذي يتعرض للضعف الشديد.
  • يؤدي إدمان الترامادول إلى ندرة الاتصال الجنسي مما ينعكس على العلاقة الزوجية التي يعتريها الملل والفتور.
  • يعمل الترامادول على فقدان الرضا والإشباع أثناء العملية الجنسية في حالة ممارستها.
  • ضعف في قدرة الغدة الجنسية على العمل.
  • يشوة من الصورة الذهنية للمدمن حول نفسه وبالتالي يفقده الثقة في قدرته الجنسية التي يراها أقل من عادية.

هل الترامادول يضعف الانتصاب؟

أحد الوظائف التي تتأثر نتيجة ادمان الترامادول هي وظيفة الانتصاب التي تتعرض للضعف الشديد وبالتالي عدم القدرة على ممارسة العملية الجنسية نتيجة لضعف العضلات ونقص الطاقة اللبيدنيه.

 

ماذا يفعل الترامادول للنساء:

يترك إدمان الترامادول آثار سلبية كثيرة على الحالة الجنسية للنساء سواء المتعلقة بالعملية الجنسية أو القدرة على الإنجاب فتكون العلاقة بين دواء الترامادول والجنس مرتبطة بشكل عكسي يظهر تأثيرها في عدة صور :

  • يؤدي ادمان الترامادول إلى ضعف الرغبة الجنسية لدى النساء وبالتالي يسبب البرود الجنسي.
  • تعمل حبوب الترامادول على نقص الشهوة وعدم الرضا عن العملية الجنسية.
  • يؤثر ادمان أقراص الترامادول على الخصوبة و يؤدي إلى عدم القدرة على الإنجاب .
  • يؤدى الترامادول إلى اضطراب في الدورة الشهرية ينتج عنه توقف الطمث وضعف المبايض مما يؤدي إلى ندرة الحمل.
  • من النتائج المترتبة على علاقة حبوب الترامادول والجنس الذي يتأثر بشكل بالغ الضرر، انهيار الحياة الزوجية وحدوث الطلاق.
  • يؤدي إدمان الترامادول إلى تشوه الأجنة في فترة الحمل وحدوث النزيف والإجهاض.
  • من الآثار الجانبية لحبوب الترامادول خلال فترة الحمل هي الولادة المبكرة وحدوث التسمم الحملي الذي قد يؤدي إلى وفاة الأم والجنين.

 

ما هو الفرق بين الترامادول والفياجرا؟

على الرغم من الشائع بين الناس أن الترامادول والفياجرا يحتويان على نفس التأثير ويقومان بنفس المهمة من حيث تنشيط وزيادة العملية والقدرة الجنسية، إلا أن الحقيقة مخالفة تماما من حيث طبيعة وهدف كلا منهما

الترامادول

الفياجرا

أحد المواد المسكنة للجهاز العصبي التي تسبب حالة من الخمول والكسل يصعب معها القيام بأي نشاط بدنى ولاسيما النشاط الجنسي ويتم استخدامه في الأصل كمسكن للآلام ومهدئ للأعصاب.أحد المنشطات الجنسية التي تعمل على تحفيز الجهاز العصبي وزيادة القدرة الجنسية ويتم استخدامها في الأصل كمنشط جنسي يهدف إلى رفع الرغبة الجنسية.

وفي كلا الأحوال فإن التأثير المفرط للترامادول والفياجرا يأتى بنتائج عكسية تماما تترك تأثير سلبي مغاير على العملية الجنسية وتؤدي إلى فقدان الرغبة والبرود الجنسي و انهيار الحياة الجنسية بالكامل.

 

الترامادول والضعف الجنسي:

أحد الشائعات المتداولة بين الناس والتي تؤدي إلى زيادة الإقبال على حبوب الترامادول هو انعكاسه الإيجابي على الحياة الجنسية وقدرته الفعالة في تقوية العملية الجنسية، وربما يظهر ذلك التأثير في البداية ولكن مع الاستمرار على الاستخدام يأتى بنتائج عكسية مضاعفة فهناك علاقة قوية بين الترامادول والضعف الجنسي، حيث يؤدي إلى ضعف وانهيار الحياة الجنسية بأكملها نتيجة فقدان الشهوة والقدرة الجنسية متمثلة في ضعف الانتصاب وسرعة القذف يتخللها برودة وعدم إشباع جنسي يظهر بقوة في حالة حدوث العلاقة.

اضرار الترامادول على القلب:

يعد القلب أحد الأجهزة المتضررة من تأثير الترامادول حيث تظهر اضرار الترامادول على القلب في عدة صور أهمها:

  1. اضطراب في ضربات القلب بالزيادة أو النقصان.
  2. ضعف عضلة القلب.
  3. ضعف المراكز العصبية المؤثرة على الأوعية الدموية وبالتالي يقل تدفق الدم فيها.
  4. نقص تغذية القلب كنتيجة مترتبة على ضعف تغذية الجسم بشكل عام.

 

علاج الترامادول والجنس:

يحتاج علاج الترامادول والجنس إلى التوقف الفوري عن التعاطي والالتحاق بمستشفى الأمل التي تعمل على وضع برنامج علاجي يعمل على علاج ادمان الترامادول وفقا لبرنامج علاجي متخصص في طبيعة المادة الفعالة في مخدر الترامادول، ويمر بعدة مراحل أولها التخلص من السموم والتأهيل النفسي و التغيير السلوكي، بالإضافة إلى التركيز على تقوية الصحة الجسدية وممارسة الألعاب والأنشطة البدنية مما ينعكس على الصحة الجنسية في النهاية.

 

<

اترك تعليقا

error: Content is protected !!